برعاية وزارتي السياحة و‏الثقافة 50 عملا نحتياً للفنان (عفيف أغا) في فندق الداما روز عبرت عن تحدي الانسان السوري للحرب

برعاية وزارتي السياحة والثقافة أقيم اليوم في فندق الداماروز بدمشق معرضا فنيا بعنوان (‏نبض الصمت) للنحات (عفيف أغا) وذلك بهدف تنشيط السياحة الثقافية .
وتضمن المعرض نحو 50 عملا فنياً عبرت بمجملها عن إرادة الحياة ومكنونات الذات البشرية استخدم فيها الحجر كمادة خام بنوعيه البحري النهري معتمدا على اسلوب المدرسة التجريدية لإبراز المواضيع التي طرحها في منحوتاته التي استقاها من روح البحر وعلاقة الانسان بالطبيعة وتحديه للصعاب.
وفي تصريح للصحفيين بين معاون وزير السياحة المهندس رامي مارتيني أن الوزارة تدعم اي نشاط ثقافي وفني ابداعي وذلك في اطار فعالياتها لترشيح دمشق على قائمة المدن المبدعة من جهة وتنشيط السياحة الثقافية من جهة اخرى بالتعاون مع وزارة الثقافة مشيرا إلى ان النشاطات الثقافية والسياحية ماتزال مستمرة رغم صعوبة الظروف الراهنة لإظهار ابداع الفنان السوري وعظمة الفن السوري بصورته المشرقة
وبين الفنان (آغا) انه حضر فكريا لمعرضه منذ بداية الحرب الارهابية على سورية وبدا بتنفيذها عمليا منذ العام الماضي حيث اختار عنوان (نبض الصمت) وهو توافق بين الطبيعة والإنسان... هو نسغ الداخل... براعم النبات... هو التواصل الدائم بين مكنونات الداخل والمادة في الخارج للسيطرة عليها والتغلب على الظلم والظلامين
وأكد أغا أن حضارتنا ستنتصر لأنها أساس الحضارات وهي حضارة سلام لذلك سينتصر الحق.
يشار إلى ان المعرض يستمر لمدة اسبوع في فندق الداماروز والفنان عفيف اغا من مواليد اوغاريت عام 1959 عضو اتحاد الفنانين التشكيليين منذ عام 1993 له تسعة معارض فردية وعدد من المعارض الجماعية في المراكز الثقافية العربية والاجنبية انشا متحفه الخاص (صالة الكوارتز) في اللاذقية عام 2014

e_afeef_02
e_afeef_03
e_afeef_01