وزارة السياحة : ارباح فندق ومنتجع لاميرا اللاذقية ... لأول مرة تقارب الـ 150 مليون ليرة خلال شهر آب 2018  |  وزارة السياحة : انجاز المرحلة الأولى من تخطيط المنتزه السياحي الوطني في محيط بحيرة زرزر في ريف دمشق بمكونات سياحية، ترفيهية، بيئية، رياضية  |  وزارة السياحة : أرباح فندق الداماروز بدمشق تتجاوز الـ 200 مليون ليرة سورية عن شهر آب ٢٠١٨ .. ورفد الخزينة العامة بمبلغ 250 مليون ليرة سورية كدفعة من حصة الوزارة بأرباح الفندق  |  وزارة السياحة ترفد الخزينة العامة بمبلغ 300 مليون ليرة سورية دفعة من حصتها بأرباح فندق شيراتون دمشق  |  وزارة السياحة : تشكيل لجنة من الخبراء لتقييم واقع منتجع المياه المعدنية في جباب بمحافظة درعا بهدف إعداد مخطط تطوير نوعي لاستثماره في مجال السياحة العلاجية  |  وزير السياحة المهندس بشر يازجي : كل المنشآت ملزمة بالاعلان عن اسعارها وبسياسة تسعير واضحة بالتنسيق مع مديريات السياحة ومع إدارة الجودة في الوزارة بالنسبة للفنادق الدولية  |  وزير السياحة المهندس بشر يازجي : على كافة المنشآت اعتماد برامج تسويقية واضحة وفعاليات مميزة لجذب المواطن ووزارة السياحة ستقدم كل التسهيلات لذلك  |  وزارة السياحة تعلن عن مسابقة تشمل خريجي كلية السياحة و50% منها لأسر الشهداء  |  وزارة السياحة: خدمة التواصل والاجتماع المرئي تزود المستثمرين ورجال الاعمال والمغتربين بكافة المعلومات والتفاصيل حول الاستثمار السياحي  |  وزارة السياحة: خدمة التواصل والاجتماع المرئي تقدم معلومات حول التسهيلات وآلية الترخيص للمنشآت السياحية ومواقع العمل السياحي ودفاتر الشروط  |  وزارة السياحة: تستقبل طلبات المستثمرين ورجال الاعمال داخل وخارج سورية عبر خدمة التواصل والاجتماع المرئي بمركز خدمة المستثمرين  |  

مجموعة دعم وتنمية الريف .. تطلق أولى خططها الإستراتيجية معرض التنمية الريفية (ريفنا بركة)

افتتح السيد رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس معرض مشاريع التنمية الريفية (ريفنا بركة)  في فندق لاميرا بمحافظة اللاذقية والذي تقيمه مجموعة دعم وتنمية الريف وقام بجولة على أجنحة المعرض والإطلاع على الفرص الاستثمارية المطروحة والاستماع لأعضاء المجموعة والوحدات الإدارية مبينا أهمية هذه الفرص ودورها التنموي في ريفي محافظتي اللاذقية وطرطوس.
 بين المهندس بشر يازجي وزير السياحة أن معرض التنمية الريفية هو محطة من محطات عمل مجموعة دعم وتنمية الريف حيث تم تشكيل أربع فرق من قبل المجموعة فريق تطوير المنتج الريفي، فريق التمويل لهذه المشاريع، فريق يختص بالإعلان التنموي لرفع ثقافة تسويق المنتجات وفريق التواصل  مشيراً إلى أن عمل المجموعة بدأ من المنطقة الساحلية  وسيستمر كوننا نعمل مع الريف النشيط ومع القائمين على هذه الأرياف والوحدات الإدارية ليكون هذا الريف غني بمقوماته ولتنعكس هذه المشاريع إيجاباً على المناطق المقامة فيها وعلى المواطنين الموجودين في الساحل السوري.
كما لفت وزير السياحة إلى أن الخطوة الثانية ستكون إقامة معارض في باقي المحافظات وستتضمن المشاريع المطروحة أسواقا لتصريف المنتجات الريفية وأن العمل اليوم هو خطوة إستراتيجية، مشدداً على الإبقاء على الجمال العمراني والحد من التشوه البصري للأرياف وهذا جزء هام من عمل مجموعة تنمية الريف فالتنمية  مشاريع مدروسة تنعكس بشكل عام على المواطن وعلى المنطقة.
تضمن المعرض 82  مشروعا صغيرة ومتوسطة زراعية صناعية، تجارية، سياحية، خدمية، مشاريع متناهية الصغر إضافة لعرض مستلزمات الإنتاج الريفي ومنتجات تصنيع آلات إنتاج المنتجات الريفية وشركات التعبئة والتغليف والطاقات البديلة والآلات الزراعي وتعتمد هذه المشاريع على مقومات الريف الغنية بموارده الطبيعية والبشرية وموزعة في مناطق  بانياس، محيط اللاذقية، صافيتا، القدموس، الدريكيش، جبلة، محيط محافظة طرطوس، القرداحة والحفة.