وزارة السياحة : تطور مميز وملحوظ شهدته حركة القدوم إلى سورية خلال شهر أيلول من العام الجاري 2018 بنسبة زيادة 49% عن نفس الفترة من عام 2017  |  وزارة السياحة : دراسة لتوظيف خان العروس الذي يعود قدمه إلى 1200 عام ميلادي لاقامة استراحة طرقية وسوق تراثي لحرفيي منطقة القلمون بالتنسيق مع دائرة الآثار  |  وزارة السياحة: إعداد منظومة برامج مشاريع سياحية وخدمية وثقافية متنوعة ومتكاملة غير مسبوقة تكفل التطوير البنيوي المنشود لجزيرة أرواد بالتنسيق مع الجهات المعنية .  |  وزارة السياحة تستدرج عروض لاستثمار ٣ مواقع شملت اللاذقية مجمع فينوس السياحي (فندق القرداحة والمنطقة المحيطة به)، الفندق السياحي ( المبنى الاستثماري بالمنطقة الحرة المرفئية)، مطعم قلعة المحبة بالسويداء.. للمزيد مراجعة مركز خدمة المستثمرين بالوزارة  |  وزارة السياحة : ارباح فندق ومنتجع لاميرا اللاذقية ... لأول مرة تقارب الـ 150 مليون ليرة خلال شهر آب 2018  |  وزارة السياحة : أرباح فندق الداماروز بدمشق تتجاوز الـ 200 مليون ليرة سورية عن شهر آب ٢٠١٨ .. ورفد الخزينة العامة بمبلغ 250 مليون ليرة سورية كدفعة من حصة الوزارة بأرباح الفندق  |  وزارة السياحة ترفد الخزينة العامة بمبلغ 300 مليون ليرة سورية دفعة من حصتها بأرباح فندق شيراتون دمشق  |  وزير السياحة المهندس بشر يازجي : كل المنشآت ملزمة بالاعلان عن اسعارها وبسياسة تسعير واضحة بالتنسيق مع مديريات السياحة ومع إدارة الجودة في الوزارة بالنسبة للفنادق الدولية  |  وزارة السياحة: خدمة التواصل والاجتماع المرئي تزود المستثمرين ورجال الاعمال والمغتربين بكافة المعلومات والتفاصيل حول الاستثمار السياحي  |  وزارة السياحة: خدمة التواصل والاجتماع المرئي تقدم معلومات حول التسهيلات وآلية الترخيص للمنشآت السياحية ومواقع العمل السياحي ودفاتر الشروط  |  وزارة السياحة: تستقبل طلبات المستثمرين ورجال الاعمال داخل وخارج سورية عبر خدمة التواصل والاجتماع المرئي بمركز خدمة المستثمرين  |  

كنيسة القديس جورجيوس تحتضن مهرجان التراث السوري بدرعا

انطلقت فعاليات مهرجان التراث السوري في كنيسة القديس جورجيوس في محافظة درعا الذي أقامته وزارة السياحة تحت عنوان (حوران تراث وأصالة) وتضمنت افتتاح معرض تراثي للصناعات اليدوية وصورا لآثار محافظة درعا إضافة لفقرات فنية غنائية تراثية وفلكلورية قدمتها فرقة إزرع الشعبية للفنون.
وقد أشار محافظ درعا إلى الحضارات المتعاقبة عبر التاريخ على محافظة درعا وإلى تاريخ مدينة إزرع العريق التي تتمتع بالتجانس الاجتماعي والديني منذ أقدم العصور ولغاية اليوم منوهاً بصمود أهالي المدينة في وجه الإرهاب ووقوفهم إلى جانب الجيش السوري مشيداً بالانتصارات التي حققها الجيش العربي السوري في الغوطة الشرقية والتي حطمت الإرهاب وجعلت الدول الداعمة له في حالة تخبط واضح موجها الشكر لكل من ساهم في إنجاح المهرجان التراثي الذي يعبر عن تراث وأصالة وحضارة درعا.
ومن جهته مدير سياحة درعا ياسر السعدي أشار إلى تزامن انعقاد هذا المهرجان مع بداية نيسان الذي يعتبر بداية رأس السنة السورية وهو أقدم تقويم في العالم وتزامنه أيضاً مع أعياد نيسان المجيدة لافتاً إلى ضرورة العمل اليوم على تنشيط القطاع السياحي وإعادة بناء الفكر وتعريف الأجيال بتاريخ سورية العريق ومعالمها الأثرية عبر الندوات الفكرية والمهرجانات التراثية .
حضر الفعالية كل من السادة محافظ درعا محمد خالد الهنوس وأمين فرع درعا لحزب البعث العربي الاشتراكي حسين الرفاعي وعدد من أعضاء مجلس الشعب وأعضاء قيادة فرع درعا للحزب وأعضاء المكتب التنفيذي ومدير السياحة في المحافظة ورئيس غرفة السياحة و فعاليات شعبية وأهلية.
12-4-2018