وزارة السياحة : ارباح فندق ومنتجع لاميرا اللاذقية ... لأول مرة تقارب الـ 150 مليون ليرة خلال شهر آب 2018  |  وزارة السياحة : انجاز المرحلة الأولى من تخطيط المنتزه السياحي الوطني في محيط بحيرة زرزر في ريف دمشق بمكونات سياحية، ترفيهية، بيئية، رياضية  |  وزارة السياحة : أرباح فندق الداماروز بدمشق تتجاوز الـ 200 مليون ليرة سورية عن شهر آب ٢٠١٨ .. ورفد الخزينة العامة بمبلغ 250 مليون ليرة سورية كدفعة من حصة الوزارة بأرباح الفندق  |  وزارة السياحة ترفد الخزينة العامة بمبلغ 300 مليون ليرة سورية دفعة من حصتها بأرباح فندق شيراتون دمشق  |  وزارة السياحة : تشكيل لجنة من الخبراء لتقييم واقع منتجع المياه المعدنية في جباب بمحافظة درعا بهدف إعداد مخطط تطوير نوعي لاستثماره في مجال السياحة العلاجية  |  وزير السياحة المهندس بشر يازجي : كل المنشآت ملزمة بالاعلان عن اسعارها وبسياسة تسعير واضحة بالتنسيق مع مديريات السياحة ومع إدارة الجودة في الوزارة بالنسبة للفنادق الدولية  |  وزير السياحة المهندس بشر يازجي : على كافة المنشآت اعتماد برامج تسويقية واضحة وفعاليات مميزة لجذب المواطن ووزارة السياحة ستقدم كل التسهيلات لذلك  |  وزارة السياحة تعلن عن مسابقة تشمل خريجي كلية السياحة و50% منها لأسر الشهداء  |  وزارة السياحة: خدمة التواصل والاجتماع المرئي تزود المستثمرين ورجال الاعمال والمغتربين بكافة المعلومات والتفاصيل حول الاستثمار السياحي  |  وزارة السياحة: خدمة التواصل والاجتماع المرئي تقدم معلومات حول التسهيلات وآلية الترخيص للمنشآت السياحية ومواقع العمل السياحي ودفاتر الشروط  |  وزارة السياحة: تستقبل طلبات المستثمرين ورجال الاعمال داخل وخارج سورية عبر خدمة التواصل والاجتماع المرئي بمركز خدمة المستثمرين  |  

دير الشيروبيم

هو من الأديرة الرهبانية العريقة في سوريا ويعود تاريخ بناؤه إلى فترة بناء دير سيدة صيدنايا وكان للنساك والرهبان .تشير المصادر التاريخية إلى أن الدير مؤلف من قسمين مختلفي الشكل والنوعية: القسم الأول ويضم سلسلة من المغاور المحفورة والقسم الثاني يضم أبنية ضخمة أما المغاور فيلاحظ أنها قسمين قسم يشكل مغاور لحياة شركوية "مشتركة" رهبانية وقسم آخر لحياة أكثر توحداً "إفرادية" حيث يتواجد بجانبها مدّرج خاص لاجتماع الرهبان مع الشيخ الروحي لأخذ التعاليم وهي محفورة حوالي القرن الثالث.ويقع الدير على أعلى قمم القلمون الشرقية على ارتفاع (2000)م فوق سطح البحر يبعد عن صيدنايا (7) كم. وعن دمشق حوالي 35 كم وقد كان معبداً وثنياً تحول إلى كنيسة مع بداية القرن الخامس حيث غدا للرهبان

الوصف المعماري


T-52-C.png
T-52-B.png
T-52-A.png