وزير السياحة المهندس محمد رامي رضوان مرتيني يستقبل الأخوة المواطنين يوم الاثنين من كل أسبوع الساعة 12 في مبنى وزارة السياحة للاستماع لمطالبهم ومعالجة المواضيع التي تتعلق بالقطاع السياحي والتسهيلات المقدمة  |  وزارة السياحة: تأجيل ورشة عمل المؤسسات والمكاتب السياحية وشركات الخدمات والأنشطة السياحية المزمع عقدها بتاريخ 3/12/2018 في فندق الداما روز إلى موعد يحدد لاحقا.. للاستفسار الاتصال على الرقم 0944979996 - 0112255019  |  تطور التعليم والتدريب السياحي واستخدام الوسائل التفاعلية الحديثة ... شجع عدد كبير من الطلاب للتسجيل في مركز دمر للتدريب السياحي والفندقي بحيث فاق العدد الطاقة الاستيعابية للمركز  |  وزارة السياحة تطرح موقع بيت المسرحي السوري أبو خليل القباني بدمشق كيوان للاستثمار باستخدامين ثقافي وسياحي لمدة 15 عام  |  أكثر من 4800 طلب لمسابقة وزارة السياحة وأسماء المقبولين فيها ستعلن بعد 15 تشرين الثاني تمهيداً لتحديد مواعيد الفحوصات الكتابية والمقابلة لاحقاً .. وزارة السياحة تتمنى التوفيق لكل المتقدمين.  |  وزارة السياحة: خدمة التواصل والاجتماع المرئي تزود المستثمرين ورجال الاعمال والمغتربين بكافة المعلومات والتفاصيل حول الاستثمار السياحي  |  وزارة السياحة: خدمة التواصل والاجتماع المرئي تقدم معلومات حول التسهيلات وآلية الترخيص للمنشآت السياحية ومواقع العمل السياحي ودفاتر الشروط  |  وزارة السياحة: تستقبل طلبات المستثمرين ورجال الاعمال داخل وخارج سورية عبر خدمة التواصل والاجتماع المرئي بمركز خدمة المستثمرين  |  

السياحة الدينية


سورية مهد الديانات السماوية ....تعتبر سوريا من بداية التاريخ ملتقاً هاماً لكافة الأديان السماوية ذكرت في الكتب السماوية كلها ،عرفنا مدنها المتنوعة والمختلفة في التوراة والإنجيل والقرآن الكريم، وتنتشر على أرضها مئات من أضرحة القديسين والأولياء الصالحين ، فكنائسها وجوامعها لا تعد ، ومدارس تعليم القرآن الكريم منتشرة في كل مكان ، تشهد على قدسيتها ونور الإيمان المشع منها . وليس مستغرباً بالنتيجة أن يطلق على بلادنا عموماً لقب " شام شريف " فبلاد الشام مهبط الديانات السماوية، منها انطلق التبشير بالديانة المسيحية وبالسيد المسيح ومنها انطلق الفتح الإسلامي مبشراً بدين الحق ونبي المحبة والسلام ومنذ بداياته تنبأ له بالنبوة الراهب بحيره عندما زاره الرسول الكريم في بصرى الشام، وتحتضن سورية بكل محبة واحترام إرثاً واسعاً من العمائر الدينية والأوابد والمزارات لاسيما وهي من أغنى بلاد الأرض بتنوع الحضارات والتاريخ  ويزخر ماضيها وحاضرها بتراث ناصع من الفخر والاعتزاز بتلاحم الديانات وتعايشها الأخلاقي ، وتآخيها بعيداً عن التعصب والمغالاة .